صفحة الكاتب : (حامد عبد الحسين الجبوري)

حامد عبد الحسين الجبوري
مشاهدة الصفحة :37974

باحث مشارك في مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية





8

آب
2020

دور القطاع الخاص في العراق: رئيسي أم ثانوي؟

بعد تحديد دور القطاع الخاص في العراق كونه دور ثانوي، لابد من تحديد الخطوات التي تسهم في تحقيق التطابق بين إعلان التوجه الجديد للاقتصاد العراقي والواقع الاقتصادي ليتم تلافي الافرازات السلبية الناجمة عن عدم التطابق

21

تموز
2020

الملامح الاقتصادية للحكومة الحالية وسياسات الإصلاح المطلوبة

مسألة الإصلاح الاقتصادي هي مسألة دستورية، لابُد من العمل على تطبيقها من قبل الحكومات المتعاقبة لمعالجة الاختلالات الاقتصادية التي يعانيها الاقتصاد العراقي، والتي أسهمت في إفراز الكثير من الآثار السلبية سياسياً واقتصادياً واجتماعياً وامنياً

15

تموز
2020

أداء المولدات الأهلية في العراق - قراءة اقتصادية

إن سبب الأزمة الكهربائية والآثار السلبية الناجمة عنها، هو هيمنة الدولة على قطاع الكهرباء، بمجمل عملياته الاقتصادية، من إنتاج ونقل وتوزيع

9

تموز
2020

القطاع الكهربائي في العراق - رؤية اقتصادية

نظراً لهيمنة الدولة على القطاع الكهربائي مع غياب القطاع الخاص والمنافسة الحقيقة، فإن التقصير في تغذية الطلب المحلي بأنواعه المختلفة، المنزلي والتجاري والصناعي والحكومي والزراعي؛ بالتزامن مع هدر الأموال، ستتحمله الدولة بالدرجة الأولى، كونها هي المسؤولة عن قطاع الكهرباء بالكامل، ومن غير المنطق أن نُحمل غير المسؤول عنها، ولهذا السبب يخرج المواطنون بتظاهرات لمطالبة الدولة بتحسين الكهرباء

28

حزيران
2020

التعليم واقتصاد السوق في العراق - ترابط أم تنافر؟

يلعب التعليم دوراً مهماً وكبيراً في استقبال أي نظام أو مغادرته، كونه؛ يُفترض أن يعمل على تهيئة البيئة الاجتماعية اللازمة لاستقباله لتتفاعل معه بالشكل المطلوب ابتداء وانتهاء

22

حزيران
2020

تكييف اقتصاد السوق في العراق

اقتصاد السوق في العراق لا يمكن إعادة تشغيله دون العمل على تكييفه في بداية الأمر من خلال تحسين بيئة الأعمال وتدريب العاملين وتطوير التعليم وتفعيل الإعلام الاقتصادي لكل العمليات السابقة وإشراك القطاع الخاص مقابل الانسحاب التدريجي للدولة مع استمرار دور الإشراف لضمان عدم انحراف اقتصاد السوق عن الدول المطلوب

14

حزيران
2020

التوجه الاقتصادي المطلوب بعد تجاوز الأزمة السياسية في العراق

يتمثل وضع الاقتصاد العراقي على السكة بالشكل الصحيح في العمل على تقليص دور الدولة في الاقتصاد مع فسح المجال أمام القطاع الخاص، على أن يأخذ بعين الاعتبار الآثار التي ستتركها هذه العملية أثناء التنفيذ، إذ إن انسحاب الدولة من الاقتصاد، خصوصاً إذا ما كان هذا الانسحاب غير مدروس، يعني إفراز الكثير من المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية

4

حزيران
2020

الاستدامة البيئية في العراق - قراءة في المؤشرات

الاهتمام بتقليص أو تحسين استخدام الوقود الاحفوري مع زيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة وزيادة مساحة الغابات سيؤدي الى تقليص حجم الانبعاثات الملوثة للبيئة وتحسين الاستدامة البيئية

28

آيار
2020

الاستثمار في الصحة واجب إنساني واقتصادي - العراق أنموذجا

العراق لم يولي التنمية البشرية أهمية قصوى في سياساته حيث لم يضعها في مقدمة أولوياته بل جاءت في ذيل سلم الأولويات فكانت النتيجة احتلال العراق المرتبة 120 من أصل 180 دولة في مؤشر التنمية البشرية

19

آيار
2020

الإنفاق الاستثماري الحكومي في العراق...قراءة في الأولويات

لم يعرف العراق استقراراً في سياسته الانفاقية بحكم الأحداث التي شهدها من انقلابات سياسية وحروب عسكرية وعقوبات دولية وصراعات طائفية وفوضى أمنية نتيجة لغياب الاستقرار السياسي وخطأ عملية التحول السياسي والاقتصادي عام 2003

6

آيار
2020

تنمية بشرية أم تنمية عسكرية في العراق؟

الخلاص من الإرهاب والفوضى وعدم الاستقرار واكتساب الوقت يكُمن في إيلاء التنمية البشرية الأهمية القصوى ووضعها في مقدمة سُلم الأولويات وتسخير كل الإمكانيات نحوها من اجلها الرُقي بها وعندها سيرتقي العراق سُلم التقدم

30

نيسان
2020

الاقتصاد العراقي - من الصدمة المزدوجة إلى الصدمة الثلاثية

الصدمة المزدوجة والثلاثية لم تكن وليدة الفراغ بل كانت نتيجة لتعاقب الأزمات التي لم يتم علاجها أو تجميد آثارها في وقتها وحسب بل يتم ترحيلها في الغالب للمستقبل

1 2 3 4 5 6 7 8 .. 12